na3im rabi3 2017 Options

‫اللباقة‬ ‫أصول‬ ‫أو‬ ‫التشريعات‬ ‫و‬ ‫المراسم‬ ‫قواعد‬ ‫أو‬ ‫المجامالت‬.‫والذوق‬

.‫البعض‬ ‫ببعضهم‬ ‫صالت‬ ‫لهم‬ ‫ليست‬ ‫أشخاص‬ ‫بين‬ ‫كانت‬

روي أن موسى (ع) رأى رجلا عند العرش فغبطه و قال يا رب بم نال هذا ما هو فيه من صنعه تحت ظلال عرشك فقال إنه لم يكن يحسد الناس و الحاسد إذا رأى نعمة بهت و إذا رأى عثرة شمت و ينبغي لمن أراد السلامة من الحاسد أن يكتم عنه نعمته و أعظم الأخلاق المذمومة الحسد و الغيبة و الكذب و إذا كان الحاسد همه نشر خصائل المحسود فإنه ينشر فضائله من حيث لا يعلم و لقد أحسن الشاعر في قوله شعرا :

هذه نبذه عن بعض الأسحار ولكن لم أذكر الكثير منها التي تسبب خسائر

فلا يوجد شيء يشفي العدو إلا أن يرى عدوه مقهورا مهموما مذلولا عاجزا ، والحاسد باعتباره يتألم بوجود النعمة عند المحسود وهو يفترض أن المحسود عدو له ولذلك يبغضه ويمقته ويحقد عليه ، وفي الحقيقة أنه ضر نفسه لأنه أشمت المحسود به وأشمت حساده به إذا علموا أنه يحسد زيدا ولا يتمكن من أن يفعل شيئا ، فبالإضافة إلى الحكم الشرعي للحسد here فهو مرض نفسي .

‫تتسم‬‫حضارة‬‫اليوم‬‫بالسرعة‬‫وقد‬‫أثرت‬‫ذلك‬‫تأثيرا‬‫مباشر‬‫على‬‫اللغة‬،‫واألخالق‬

‫السادس‬‫عن‬ ‫يتحدث‬‫الحفالت‬‫والوالئم‬‫الرسمية‬‫و‬‫مراسم‬‫رفع‬‫األعالم‬‫واخيرا‬‫مراسم‬

‫المشى‬ ‫وأساليب‬ ‫والرياضة‬ ‫الترفية‬ ‫واماكن‬ ‫والنادى‬ ‫والتسوق‬ ‫العمل‬ ‫فى‬ ‫اليومية‬ ‫حياتهم‬ ‫فى‬ ‫الناس‬

‫الدولية‬ ‫واالجتماعات‬ ‫المؤتمرات‬ ‫مراسم‬ : ‫رابعا‬

‫أ‬ ‫تحاول‬ ‫أن‬ ‫أو‬ ‫عقالنيا‬ ‫و‬ ‫منطقيا‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫فى‬ ‫تفرط‬‫تستعرضها‬ ‫أن‬ ‫قبل‬ ‫المشكلة‬ ‫تحل‬ ‫ن‬

‫وأصبحت‬‫أمورا‬،‫قديمة‬‫إال‬‫أننا‬‫نرى‬‫مع‬‫كثير‬‫من‬،‫ممارسيها‬‫والمهتمين‬‫بها‬‫كأمور‬‫الحياة‬

مما يلصق السحر في جدار البطن ويصعب أستخلاصه وله تعب شديد

.‫باإلتيكيت‬ ‫عرفت‬ ‫التى‬ ‫والقواعد‬ ‫لآلداب‬ ‫البداية‬‫إلى‬ ‫لتشير‬ ‫الصغيرة‬ ‫التذكرة‬ ‫كلمة‬ ‫تقلصت‬ ‫واليوم‬

.‫االتيكيت‬ ‫ألصول‬ ‫الصحيحة‬ ‫البداية‬ ‫يمثل‬ ‫ذلك‬ ‫فإن‬ ،‫اآلخرين‬ ‫وإحساس‬ ‫شعور‬

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *